الرئيسية / التجارة الإلكترونية / تأثير موسم الإمتحانات على زيارات مواقع الويب

تأثير موسم الإمتحانات على زيارات مواقع الويب

Iraqi medical students, at Basra University College of Medicine listen to a lecture by U.S. Army Maj. Anthony Rudd, in Basra, Iraq, Mar. 16, 2010. Rudd, of 486th Civil Affairs Battalion, attached to 1st Infantry Division, delivered the educational presentation on chest pain. (U.S. Army photo by Staff Sgt. Adelita Mead/Released)

نحن حاليا في موسم الإمتحانات بمختلف الدول العربية وهذا منذ بداية هذا الشهر وإلى الآن، والأمر مستمر على الأقل حتى الأسبوع الثاني من الشهر القادم في بعض الدول.

وتشمل هذه الإمتحانات كافة الفصول الابتدائي والاعدادي والثانوي والتعليم الجامعي والعالي المتخصص، وبطبيعة الحال هذا الأمر يجعل الطلبة والتلاميذ متيقظين في هذه الفترة من الموسم الدراسي ما يجعلهم أكثر انشغالا بالدراسة والامتحانات من الترفيه نفسه.

ومن المعلوم أن الفئات الشابة التي يتراوح عمرها ما بين 12 عاما حتى 28 عاما تمثل شريحة كبيرة لا يستهان بها سواء في المجتمع أو على الويب وهي تشكل الزوار الأساسيين لمواقع الألعاب وتطبيقات والترفيه والمواقع الترفيهية بشكل عام وحتى التعليمية، فيما أيضا يشكلون فئة عريضة بالنسبة لبقية المواقع ومنها الإخبارية والثقافية والمنتديات.

لذا فإن هذا الموسم مؤثر بتفاصيله وتوقيته على حركة الزيارات التي تستقبلها مواقع الويب، لذا عليك أن تتفهم في حالة لاحظت تراجعا في الزيارات خلال هذه الفترة أن فئة كبيرة من المستخدمين لديك هم طلبة ملتزمين في الوقت الحالي بالتركيز على مصيرهم وتأجيل زيارة الموقع حتى الإجازة أو التقليل من ذلك.

 

  • فيس بوك مؤخرا تأثر بشكل كبير

يتفق المراقبين على أن فترات النهار في مختلف الدول العربية تشهد حالة من الفتور مشابه لما يحدث على الشبكات الإجتماعية في رمضان خلال هذه الفترة.

هذا ببساطة لأن الإمتحانات تتم في هذا التوقيت بينما تواجد الأصدقاء الشباب والمستخدمين يكون في المساء والليل لبضع ساعات قبل أن تخرج الغالبية مجددا ويبقى البعض على اتصال تاركا تطبيق فيس بوك يعمل على الهاتف.

لذا فمن الطبيعي بالنسبة لمواقع الويب التي تعتمد على هذه الفئة وتنشر الأخبار والمقالات خلال الصباح حتى الظهيرة أن يلاحظ القائمين على صفحاتهم الإجتماعية نوعية من الفتور لكن ابتداء من المساء تبدأ الزيارات في ازدياد والتفاعل مع المنشورات يصبح أفضل.

 

  • مواقع ألعاب الفلاش وألعاب الويب متأثرة

بالنسبة لمواقع الألعاب أونلاين فهي تتأثر بطبيعة الحال بشكل سلبي خلال موسم الامتحانات بالضبط على عكس بقية الوقت في الموسم التعليمي تكون الزيارات جيدة ومتنامية وبالطبع هذه المواقع تصل إلى الذروة خلال العطل.

وفي حالة كنت تملك أحد المواقع التي تقدم ألعاب الفلاش أو ألعاب أونلاين بشكل عام باستخدام HTML 5 فمن الطبيعي أن تلاحظ خلال هذه الفترة تراجع الزيارات وبالتالي الأرباح الإعلانية أيضا وهذا لا يعني أن موقعك تعرض لعقوبات من جوجل بل فكر من هذه الزاوية وجهز الموقع بالمزيد من المحتوي في انتظار عودة الطلاب من الامتحانات لقضاء الاجازة الصيفية على موقع ك الترفيهي.

 

  • المواقع التعليمية تتلقى زيارات أكبر

خلال أيام الامتحانات هناك طلب فقط على المواقع التعليمية بشكل أفضل، مثل حلول الامتحانات والشروحات وخلاصات الدروس ومنتديات الطلاب التي يتجمعون فيها وبالطبع التواجد يكون كبيرا على هذه المواقع حتى أن عدد منهم يتصل من داخل الفصل!

وعلى عكس المواقع الترفيهية فإن المواقع التقنية يعد بالنسبة لها هذا الشهر وهذه الفترة الأفضل في السنة والأرباح الإعلانية تكون في قمتها هذا قبل دخول العطلة الصيفية التي يكون فيها الاقبال على هذه المواقع تقريبا ميتا وباقتراب الموسم الدراسي الجديد يكون حينها الإقبال على جدول العطل والدراسة والمناهج الجديدة وأخبار الالتحاق.

 

  • أحيانا الزيارات صفر من دولة معينة!

أعتقد أن المواقع الإلكترونية العراقية والتي تعتمد بشكل أكبر على الزيارات من العراق قد تعرضت خلال الأيام الماضي “السبت – الاحد – الاثنين” لحالة نادرة في تراجع الزيارات.

هذا لأنه وكما أفادت DYN research فإن حركة الزيارات من هذا البلد توقفت لبضع ساعات لأن الحكومة العراقية قد أقدمت على قطع الإنترنت في ربوع البلاد أثناء الامتحانات النهائية والتي كانت بالطبع مصيرية ومهمة وفي محاولة من السلطات لمنع الغش واستخدام الإنترنت في الحصول على أجوبة سواء من بحث جوجل أو عبر تطبيقات الدردشة بالتنسيق مع اصدقاء آخرين.

وللعلم فإن عددا من البلدان بالمنطقة يفكرون في هذا الإجراء بالتنسيق مع شركات الإتصالات وهو ما يعني أنه في هذه الفترات ستتوقف الإنترنت عن العمل والزيارات عن الوصول إلى المواقع التي تعتمد على البلدان المعنية بذلك.

لذا نصيحتنا في شركة رفالاين هي استهداف أكبر شريحة، ومن الجيد أن يكون لمشروع الويب الخاص بك شهرة في الوطن العربي حتى وإن كنت تعتمد على منطقة جغرافية بالأساس في موقعك.

عن منذر عنيزان

شاهد أيضاً

اضافات ووردبريس لتخفيض أليكسا والرفع من مشاهدات المقالات وزيارات الأخبار الجديدة

كصاحب موقع إلكتروني ينشر محتويات يوميا وبشكل متجدد فأنت ترغب في الحصول على المزيد من …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *